يتم التشغيل بواسطة Blogger.
RSS

لا تحب المستشفى



هذا .. وهذه .. وهذه .. وهذه أيضا ، هل فاتني شئ ؟
أنظر إلى حقيبتي ثم أعيد العد مرة أخرى لأتأكد أن كل الأشياء معي . لدي مايزيد عن عشر فراشات وزهورا بكل الألوان ، إضافة إلى ثلاث سحابات بيضاء وقمر على شكل هلال ونجمتين ..
لا أغلق الحقيبة . أتركها مفتوحة لأني أنوي الحصول على قطعة قماش بلون وردي أو بأخضر فاتح. أعرف أنها تحب هذين اللونين وأعرف أيضا حديثها عن المستشفيات وعن خوفها من الحوائط المصمته التى لا تسمح بنافذية الدفء أو الأصوات ، ورهبتها من النظرة المحايدة التي يلتزم بها الأطباء والتي يعطونها لجميع المرضى ، تماما مثل التزامهم بلون أبيض لجميع الأشياء . لون أبيض للملاءات ، للستائر، للأبواب ، لون أبيض للحوائط أيضا !! .. وللأرضية !! . آآآخ .. اللون الأبيض ؟ كيف نسيت !! . أفتح الدرج و أخرج منه الفرشاة و علبة ألواني ، أضعهم بالحقيبة أيضا و أبتسم للصورة اللتي رسمتها مخيلتي : سألون لها كل الأشياء ، الملاءات و الستائر والحوائط وكل مالايعجبه فيه الأبيض سألونه . قد لا يكفي ما معي من ألوان لتلون أبيض المستشفى بالكامل لكن بالتأكيد سيكفي غرفتها . غرف المستشفيات صغيرة على أية حال .

قبل أن أغادر البيت أتأكد من تنفيذي لوصايا أمي العشر فأتمم على الأنوار و مفتاح الغاز و صنبور المياة ثم أخرج . في الطريق أبتسم لجميع الأطفال فيعطونني في المقابل ابتسامات أخري أوسع أجمعها و أضعها كلها في حقيبتي . و حين قابلت نسمة هواء خفيفة طلبت منها أن تأتي معي ، في البداية رفضت لأن أمامها مسافات طويلة يحب أن تقطعها . لكن حين لمحت وسط الزهورالتي معي زهرة فل قالت سآتي معك شرط أن تعطيني زهرة الفل أمتلئ برائحتها . بالنسبة لي كان شرطها مكلفا جدا لأن هذه زهرة الفل الوحيدة التى أملكها و لها ذكرى رائعة بقلبي ولكن رغم هذا وافقت ، فنسمة الهواء ستكون رائعة حين أضعها في غرفتها بجوار الشاشة التي توضح رسم قلبها وقياسات ضغط الدم . كما أن الفراشات التي ستطير بسماء الغرفة ستكون بحاجة إلى نسمة هواء كي تفرد جناحاتها الصغيرة وتسكب ألوانها على ملابس الزائرين .

لأبد أن أحد الزائرين سيكون طويلا أليس كذلك ؟ و إلا فكيف سأثبت السحابات في السقف و السقف عالٍ ؟ تضايقني الفكرة .. ماذا لو لم يكن أحد الزائرين طويلا ؟ ترى هل يسمحون لي بأن أقف فوق كرسي ؟ ! . دقيقتين من التفكير و رسمة حيرة على وجهي أتخلص منها سريعا بعد أن أتوصل إلى قرار سعيد .. إذ لم أتكمن من تثبيت السحابات في السقف فسأحشي بهم وسادتها بدلا من القطن .. السحاب أرق من القطن وسيكون أنسب لأنها تستند إلى الوسادة فترات طويلة . و الباقي من السحاب سأصنع منه غزل البنات ، أعطيها منه جزءا صغيرا فقط والجزء الأكبر سيكون لي لأني أحب غزل البنات ولأنها صديقتي فيمكني استغلال الفرصة واظهار بعض الانانية .

أقف أمام باب غرفتها قليلا قبل أن أفتحه وأ نظر إلى حقيبتي مرة أخرى . أفكر في أنها ستفرح جدا حين تمتلىء غرفتها بصخب الألوان والبهجة وستفرح أيضا بالهلال و النجمتين حين أثبتهم على الحائط المقابل لسريرها بحيث تصنع النجمتان عينين ويصنع الهلال فما فتكون النتيجة وجها مبتسما ينظر إليها دائما فتبادله الابتسام . أتخيل وجهها المبتسم ثم أعدل من وضعية حقيبتي على كتفي . أطرق الباب و أدخل .



  • Digg
  • Del.icio.us
  • StumbleUpon
  • Reddit
  • RSS

12 التعليقات:

فراشة يقول...

الله عجبتني قوووووووووي

فيها حب جميل من النوع اللي مبقاش موجود منه كتير

جميله زيك يا منمن

ponpona يقول...

إزييييك :))
عاملة ايه ؟ بقالك كتير ماجيتيش

مبسوطة انها عجبتك :)

Shrouk يقول...

:)

ponpona يقول...

:) :)

غير معرف يقول...

انا عنيا دمعت يا منى مع انه بوست مبهج...
اتمني بجدالاحساس ده يفضل عندنا عطول ومش يتاثر بكم الحالات الهائل اللي هنشوفة لما تبقي المستشفي هى بيتنا التاني

ماما اول ما قلتلها مني كتبت بوست راحت جري فتحت الكمبيوتر..وبعد لما قرئته جت وقفت جنبى وانا لسه مخلصتش قرايه
وقلتلي اقولك ..انت تفوقتي علي نفسك :)))
ايون بالضبط كده..متسألنيش يعني ايه..:)
هبه

ponpona يقول...

أهلا يا هبة و أهلا أهلا يا طنط :))
أنا امبارح حد قالي زي مابتقولي كده ،
ساعتها قلت هاحاول أتأقلم .. هاحاول أبقى انسان قبل ما أكون دكتور

بالنسبة بقى لجملة ماما فانا مش هاسألك يعني ايه لأن أنا عارفه
يا بسبوسة دي حاجات مايعرفهاش الصغنطتين النونو اللي زيك
P:

سقراط يقول...

جميلة جدا جدا
عجبتني قوي
دمتي بكل خير
سلام

ponpona يقول...

تعليقك فرحني
:))

طالبة مقهورة ..درجة أولى يقول...

جميلة اوي يا بنبوناييييييييية

عندك حق جدا في موضوع الألوان والدكاترة..عشان كده انا بكره الدكاترة احم احم لا اقصد اللاهانة ابدا البتة ^_^

بس بحب الجراحين اوي وبحترمهم جدا.....مش مهم مش مهم

المهم ان البوست عجبني..باي باي بقى

ponpona يقول...

أيتها الطالبة المقهورة هو انتي بتدرسي ايه ؟
عايزة الصراحة .. بيني و بينك يعني طيب قربي هاوشوشك في ودانتينك عشان ماحدش يعرف .. أصل دا سر خطيييير : أنا مش باحب أروح لدكاترة .. أبدا إطلاقا بتاااتا . بحسهم كائنات غريبة من كوكب آخر و لكن الخبر السعيد هو أنني أتحول بالتدريج و بممعدل لا بأس به إلى كان غريب أيضا

D:

Hosam يقول...

هو انا اول مرة اعمل كومنت هنا
انا قريت حبه حاجات بس اول مرة اعمل كومنت على مدونة حد اساسا
:) :)
بس هى حلوة اوووى لدرجة ان الواحد مبنفعش يقراها ويمشى من غير ما يعلق

اسلوب حضرتك مميز جدا بحيث انه يشد الواحد انه يكمل البوست للاخر من اول كلمتين مع انى مش بحب اطلاقااقرأحاجة على النت
بس بجد رائعة

شكرا

ponpona يقول...

حسام

أولا أهلا بيك .. أهلا جدا :)

ثانيا معلش على تأخير الرد .. أنا لسه شايفة الكومنت بتاعك دلوقتي حالا

مبسوطة بتعليقك قوي .. يارب أكون قد كل ده :) و اتمنى تقولي رأيك في الحاجات اللي انت قرأتها .. و أهلا بيك تاني :)

إرسال تعليق